I Get By With Alittle Help From My Friends....

Dinar Outcast


You are not connected. Please login or register

View previous topic View next topic Go down  Message [Page 1 of 1]

Guest


Guest
Israel hopes to colonize parts of northern Iraq
Newspaper: Israel hopes to colonize parts of northern Iraq as part of the (biblical Israel) and the Jewish Historical Tattabralamnatq in northern Iraq, semi-(Ehudawacommra)
للموساد الأسرائيلي دور في تهجير المسيحيين الكلدان وفق عقيدة استرجاع اراضي يهودية تأريخية
Israeli Mossad role in the displacement of Chaldean Christians in accordance with the doctrine of historic Jewish lands retrieved
وين مادسين
Wayne Madsen
12/02/2009

الجيران ـ عن (اون لاين جورنال) ـ وين ماديسن ـ نشرت وكالة وين ماديسن ريبورت تقرير خطيرا عن محاولات أسرايلية بالتعاون مع مسؤوليين أكراد توسيع استيطان ديني كجزء من خطط ( اسرائيل التوراتية الكبرى ) في شمال العراق وفي مناطق يبسط الأكراد سلطاتهم عليها حسب ماجاء في التقرير , ويقول كاتب التقرير (وين ماديسن ):
Neighbors of (Online Journal), Wayne Madison Agency published a report of Wayne Madison Report on the serious attempts Osraijlip in cooperation with the Kurdish officials as a religious settlement expansion as part of plans (major biblical Israel) in northern Iraq and Kurdish regions simplifies the authority shall, in the report to Helms , says the author of the report (Wayne Madison):
(( أن الأسرائيلين يوجهون أنظارهم الآن الى اجزاء من العراق التي تعتبر بأنها تشكل جزءا من ( أسرائيل الكبرى التوراتية ) . وأن أسرائيل تخطط لنقل الاف من اليهود الأكراد من أسرائيل وبينهم بعض أكراد ايران لأعادة توطينهم في مدينة الموصل وفي مناطق أخرى تحت ستار الحج الى المزارات الدينية اليهودية هناك .
((Most Israelis now directing their attention to parts of Iraq that are deemed to form part of the (biblical Greater Israel). And that Israel plans to transfer thousands of Kurdish Jews from Israel and the Kurds of Iran, including some for resettlement in the city of Mosul and other areas under the guise of a pilgrimage to the shrines Jewish religious there.
ووفقا لمصادر كردية فأن الأسرائيلين يعملون مع الحكومة الأقليمية لكردستان للقيام بعملية (دمج ) الأكراد وغيرهم من اليهود في مناطق عراقية تقع تحت سيطرةالحكومة الأقليمية .
According to Kurdish sources, the Israel perceived working with the regional government of Kurdistan to carry out the (integration) Kurds and other Iraqi Jews in areas under Sitrpaovernmp integrity.

وقد لاحظ الأكراد والعرب العراقيون السنة والتركمان أن الأسرائيلين الأكراد شرعوا في شراء الأراضي في كردستان العراق بعد الغزو الأمريكي للعراق في آذار 2003 خاصة تلك التي تعتبر بأنها ( أملاك يهودية تأريخية ) .
Has noted the Kurds and the Iraqi Arab Sunnis and Kurds, Turkmen, most Israelis have begun buying land in northern Iraq after the U.S. invasion of Iraq in March 2003, especially those that are deemed to (historical Jewish property).

ويهتم الأسرائيليون بصفة خاصة بضريح النبي اليهودي (ناحوم ) في ألقوش , وبضريح النبي نوح في الموصل ومقبرة النبي ( دانيال ) في كركوك.
Jewish students are interested in particular Jewish tomb of the Prophet (Nahum) in Alqush, and the Mausoleum of the Prophet Noah in Mosul, and the tomb of the Prophet (Daniel) in Kirkuk.

كما يحاول الأسرائيليون أيضا المطالبة بـ (الأملاك ) اليهودية خارح المنطقة الكردية بما في ذلك ضريح ( حزقيال ) في قرية الكفل في محافظة بابل قرب النجف .ومقبرة ( أيزرا ) في ميسان قرب البصرة وكلاهما في المناطق الحنوبية التي يسيطر عليها الشيعة .
The Israelis are also trying to claim to (property) Jewish excluding the Kurdish region, including the tomb (Ezekiel) in a village in the province of Babylon Kifl near Najaf. And a cemetery (Ezra) in the near Basra, Maysan and Alhnobip both in areas controlled by Shiites.

كما ينظرالأسرائيليون الى هذه الأضرحة والمدافن على أنها جزءا من ( اسرائيل الكبرى التوراتية ) مثل القدس والضفة الغربية التي يطلقون عليها لقبها التأريخي ( يهودا والسامرا ).
As Inzeralosraielln to these shrines and cemeteries as part of the (biblical Greater Israel), such as Jerusalem and the West Bank, which they call for her historical (Judea and Samaria).

وتقول المصادر الكردية والعراقية ان ( الموساد ) الأسرائيلي يعمل بالتعاون مع مؤسسات يهودية والشركات الأسرائيلية السياحية بصورة وثيقة للتقدم ببمطالبات بـ( أملاك ) يهودية قديمة عائدة الى اسرائيل في العراق .ويستخدم ( الموساد ) نفوذه في المنطقة بأعتباره يشارك بقوة في تدريب قوات البيشمركة العسكرية الكردية .
The sources say Kurdish and Iraqi (Mossad) working in cooperation with Israeli institutions, Jewish and Israeli companies in tourism and document the progress Bbmtalibat b (property) back to ancient Jewish Israel in Iraq. Uses (Mossad) influence in the region as strongly involved in training Iraqi Kurdish Peshmerga military.

كما أن الأسرائيلين يتلقون مساعدة في خططهم من ( مرتزقة أجانب ) في المنطقة تدفع رواتبهم دوائر المسيحية الأنجيلية في الولايات المتحدة التي تساند عقيدة ( المسيحية الصهيونية ) .
As most Israelis are receiving help in their plans (of foreign mercenaries) in the region pay their salaries evangelical Christian circles in the United States that support the doctrine (Christian Zionism).

وحسب معلومات متداولة بين العراقيين أن ( التوسع ) االأسرائيلي في العراق يجد الدعم من الفصيلين الكرديين الكبيرين على السواء , اي الأتحاد الوطني الكردستاني بقيادة الرئيس العراقي جلال الطلباني وأبنه قوباد الطلباني الذي يعمل ممثلا للحكومة الأقليمية في واشنطن حيث يقيم مع زوجته (شيري غراهام ) وهي يهودية .
According to information circulating among Iraqis that the (expansion) Aalosraiili in Iraq finds support from two major Kurdish factions alike, any Patriotic Union of Kurdistan led by Iraqi President Jalal Talabani and his son Qubad Talabani, who acts as a representative of the regional government in Washington, where he lives with his wife (Sherry Graham), a Jewish .
كما تجد النشاطات الأسرائيلية لأستملاك الأراضي المساندة من الحزب الديموقراطي الكردستاني بقيادة مسعود البارزاني رئيس الحكومة الأقليمية لكردستان , وأن أحد أبناء ( نيجرفان البرزاني ) الخمسة متورط كثيرا مع الأسرائيليين .
You'll also find Israel's activities to support the land acquisition of the Kurdistan Democratic Party led by Masoud Barzani, president of the Kurdistan regional government, and one of the sons (Nechirvan Barzani) five involved a lot with the Israelis.
ويدخل الأسرائيليون ومساندوهم من جماعة ( المسيحية الصهيونية ) العراق عبر تركيا وليس عن طريق بغداد .
And enter the Israelis and their supporters of the group (Christian Zionism) Iraq via Turkey, and not through Baghdad.
( ملاحظة من الجيران : قد يكون ذلك من اسباب اعتبار بغداد للفيز التي تمنحها حكومة الأفليم للأجانب غير شرعية )
(Note from the neighbors: It may be regarded as one of the reasons the Baghdad Phys Alovlim granted by the Government of the illegal aliens)

ولأخلاء سكان تلك الأراضي التي يعتبرها الأسرائيليون ( أملاكا ) تأريخية لهم يقوم عملاء الموساد الأسرائيلي ومرتزقتهم بشن أعتداءات أرهابية ضد الكلدان المسيحيين وبصفة خاصة في نينوى وأربيل والحمدانية وبارتالة وتالسقاف وبطائية وباشكية والكشوين والموصل ( ملاحظة ذكرنا هذه الأسماء كما جاءت في نص التقرير دون تدخل من الجيران ) .
And to evacuate the inhabitants of those territories Israelis consider (from property) to the historic Israeli Mossad agents and their mercenaries to launch terrorist attacks against the Chaldean Christians, especially in Mosul, Irbil, and Hamdania, Bartalp Talsagaf and Btaiip Alsin and Paschke, and Mosul (Note we have such names as contained in the text of the report without interference from neighbors) .

وتتفق تلك الأعتداءات التي يرتكبها الأسرائيليون وحلفاؤهم من المرتزقة مع ماترتكبه القاعدة و( الجهاديين ) االأسلاميين الأخرين ,
And agree the attacks perpetrated by the Israelis and their allies from the mercenaries, with Matertkph al Qaeda, (jihadists) Aaloslamyin others,

والهدف الذي يسعى اليه الأسرائيليون من وراء هذه الأعتداءات هو أجلاء المواطنين المسيحيين الكلدان من تلك المناطق في الموصل وما حولها والمطالبة بالأراضي على أنها أراض يهودية ( توراتية ) تشكل جزءا من يهودا والسامرا في مشروع ( أسرائيل الكبرى التوراتية ) ,
The objective sought by the Israelis are behind these attacks was to evacuate people Chaldean Christians from those areas in and around Mosul and claim land as land Jewish (biblical) are part of the Judea and Samaria in the draft (the biblical Greater Israel),

والعملية التي ينفذها الأسرائيليون و( المسيحيون الصهاينة ) أنما تعد شبيهة بمسار عملية أجلاء الفلسطينيين وأقتلاعهم من الأراضي الفلسطينية التي كانت خاضعة لللأنتداب البريطاني بعد الحرب العالمية الثانية .
The process carried out by the Israelis and (Christian Zionists) but is similar to the course of the evacuation of the Palestinians and the uprooting of the Palestinian territories were subject to Lontdab British after World War II.

وفي يونيو عام 2003 سارع وفد اسرائيلي لزيارة الموصل وقال ان أسرائيل تنوي بمساعدة مسؤولين اكراد بفرض نوع من السيطرة الدينية على ضريح نوح في الموصل وضريح ( ناحوم ) في سهل نينوى .
In June 2003 an Israeli delegation was quick to visit Mosul, said that Israel intends to help Kurdish officials to impose a kind of religious control at the tomb of Noah and the shrine in Mosul (Nahum) in the Nineveh plain.
وقال الأسرائيليون أن الحجاج الأسرائيلين والأيرانيين سوف يأتون عبر تركيا الى الموصل والتصرف بالأراضي التي كان يعيش فيها اليهود كأملاك تأريخية لأسرائيل .
The Israelis said that pilgrims Israelis and Iranians will come through Turkey to Mosul and dispose of land that was inhabited by Jews Komlak historic Israel.

وين ماديسون ـ أون لاين جورنال
Wayne Madison Online Journal


http://74.125.53.132/translate_c?hl=...7NzO6Wxzq_EgjQ

Guest


Guest
just found the above post remarkable, yes I realize the date.....seems like this would put a hamper on "peace" in the area IMO....but perhaps just what the doctor ordered.....who knows?

Guest


Guest
wow!!! that is so interesting had no idea that was going on!!!

Great find thump

View previous topic View next topic Back to top  Message [Page 1 of 1]

Permissions in this forum:
You cannot reply to topics in this forum